الثلاثاء، 27 ديسمبر، 2016

النوة


دعنا هكذا ننهي هذا العام، نمشي سويا بمحاذاة البحر حتى  تضربنا موجة عفية قوية تغرقنا و تغسلنا من الخارج الى الداخل، وقتها انظر إليك ولا استطيع إمساك ضحكتي من فرط دهشتك.  تنظر إلي  و تتحول ملامحك ببطء لتشاركني نفس الضحكة، و نبدأ حينها عام جديد.